3 thoughts on “The Tale of a Kuwaiti Bank Merger”

  1. استاذنا الكريم/ مروان المحترم
    واضح من هذه القصه المشوقه والسرد المتناغم لها ، ان الفتاة تتمتع “برصيد” مغري من الجمال ، اذا كانت لم تضع الكثير من المكياج قبل ان تأتي الي بئر الماء ، و “بإصول ” طيبه لعائلتها ، في حال التأكد من صحة نسبها وتسلسلها العائلي.
    وربما يتوقع أهل القريتين بأنها ستكون ذات نصيب وافر من البنين والبنات، وهذا ما سيكشفه الواقع بعد الزواج ، وهي ميزه يعشقها العرب و “المسلمين” .
    لذلك كثرت عنها الاقوال والاقاويل ، و الكل يحاول ان يُقرب النار من قرصه (رغيفه) .
    وكما يقال في عالم كرة القدم: اللي تغلب بُه إلعب بُه.
    وإضيف لهذه المقوله: ولكن في حدود المهنيه والاخلاق.

    وشكراً.

  2. اخي مروان
    اسعد الله صباحك
    حكايه جميله ومسليه تدفعك للاسترسال في قراءتها حتى النهايه وهي معبره الى حد كبير لحاله دمج بينك و والاهلي المتحد وان كنت اري ان الشاب مريض مرض عضال وقادر ان يزور شهادته الصحيه ليبدو في كامل لياقته الصحيه.
    كنت اتمنى ان تفرغ شئ من وقتك للاعمال الادبيه .
    تحياتي

    1. أخي محمد…
      شكراً على تعليقك.
      غرقت الساحة بالآراء، مع وضد عملية الدمج، واختلطت الحقائق بالتخمينات، واحتدت المواقف، فتاه الإنسان العادي. فرأيت أن أسلوب القصة الخفيفة ربما يجلب البسمة للقارئ، ويوضح له بأن جميع الاحتمالات واردة ولكن تحتاج دراسة مهنية للأرقام ولجدوى الدمج يمكن بعدها بدء الحوار الحقيقي حول صواب الدمج أو غير ذلك. فلا أظن أن الدمج سيتم “كَرْفَتَة” ، وإنما لا بد أن يطرح على المساهمين وللعامة لمناقشته.
      أما بالنسبة لاقتراحك أن أتحول جزئياً إلى الكتابة الأدبية، فأبشرك بأني فعلاً أفكر بذلك، ولكن لما أكبر. فنحن الاثنين (أنا وأنت) ما زلنا شباباً صغار…
      مع تحياتي

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.